صوت الصعيد

الأحد، 4 ديسمبر 2022 03:12 ص
صوت الصعيد
جرأة .. موضوعية.. التزام
  • موتورولا
  • صنع في مصر
رئيس مجلس الإدارةمحمد رفيعرئيس التحريرمحمد عبد اللاه

أهم الأخبار

    مقالات

    الجميل والأجمل !!!

    صوت الصعيد

    بقلم: د.محمود العبد حسن

    أعلمه الرماية كل يوم فلما اشتد ساعده رماني ، وكم علمته نظم القوافي فلما قال قافية هجاني..  أبيات ذائعة شهيرة من التراث لشاعر مكلوم ممن أسداهم جميل فعله وحسن صنيعه؛ فكان جزاءه سوء الكيل،

    فالأعتراف بالجميل ورده عملة نادرة في مجتمعاتنا بل تكاد تكون من المستحيلات في زماننا وعصرنا الحالي،فقصص ناكري الجميل أكبر وأضخم من أن أعدها ، وتحتاج الي مجلدات لتدوينها.

    الأسلام دين الأخلاق والأنسانية،يحب الوفاء وينادي به،فحث علي رد المعروف بمعروف أحسن منه،ومكأفأة الجميل بأفضل منه. يقول النبي الكريم صلوات الله عليه وسلم:(من أدي إليكم معروفا فكافئوه فإن لم تجدوا فادعوا له)

    وكان رسولنا وقدوتنا مثال حي علي الوفاء،  وعلي قمه هرمه فكتب السنة تعج بقصص وفائه لعمه وزوجه ولأصحابها من بعده،لن ننسي موقفه من هشام البختري وموقفه النبيل من صحيفة المقاطعة والدعوة إلي ألغائها والتوجه إلي تمزيقها؛فأوصي النبي اصحابه في فتح مكة :فمن لقي منكم هشام البختري فلا يقتله ويقول في أسري بدر لو كان المطعم بن عدي حياُ ثم كلمني في هؤلاء النثني لتركتهم له!!.

    النبي صلوات الله عليه  ، حرص علي مكافئة كل يد امتدت له ،ورد كل صنيع بأفضل منه:وما منكم من احد إلا وكان له عندنا يد إلا كافئناه بها إلا الصديق فإنا تركنا مكافاته لله عز وجل

    . الأعتراف بالجميل فطرة سليمة موجودة بالبشر والحيوان والنبات،وحفظ الجميل خلق جليل وسمواُ في النفس،الأوفياءالكبار لا ينسون المعروف ولو طالت بهم الأعمار

    لا يزال الكريم اسيراُ لصاحب الجميل،يظهر له الود ويمطره بالثناء الجزيل،أما اللئيم ذو طبع خسيس وخلق ردئ وهو اسوء مخلوق علي وجه الأرض خسئت وجوهم وبارت معاملتهم.

    ثحدثنا القصص عن المرأة المؤمنة التي فرت بدينها من مكة الي المدينة،وأعدت لذلك ناقة لسفرها ونذرت إن وصلت سالمة أن تنحرها؛فقال لها النبي صلوات الله عليه ، لبئس ما كفائيتها به . بشر ناكر الجميل بزوال النعم وحلول النقم ، وقد جاء ذلك في قصة الاقرع والأبرص والأعمي حيث قال الملك لمن اعترف بالجميل :لا أجهدك اليوم شيئا أخذته لله،أمسك مالك فإنما أبتليتم فقد رضي عنك وسخط عن صاحبيك.

    وتحدثنا القصص عن الأوفياء من العلماء لأصحاب الفضل عليهم فهاهو الأمام أبو حنيفه يقول:ما صليت منذ مات شيخي حماد،إلا استغفرت له مع والدي،ويقول ابويوسف:وأني لأدعو لأبي حنيفه قبل أبوي. ويقول الامام احمد ابن حنبل:ما بت منذ ثلاثين سنه الا وانا ادعو للشافعي وأستغفر له

    إن النشأة والتربية لها أثر كبير في أبراز ذلك السلوك وخلق تلك العادة وممارستها والمدوامة عليها،من مسئوليتنا أن نعزز تلك القيمة في ابنائنا وفي اهلنا وفي انفسنا،لنبقي لأهل الخير خيرهم،ولتعمق المحبة ولنزرع المودة في مجتمعاتنا.

    كلمات الشكر والثناء لها سر في النفوس وتبني مجتمع الأوفياء وتنشأ مجتمع المحبين،ونهمس في أذن صانعي المعروف لايزهدنك في اصطناع المعروف قله من يشكره،فمعروفك ان ضاع بين البشر فلن يضيع بين ربهم،جميل ان يسدي إليك معروفا والأجمل ان ترد ذلك الصنيع .

    الإمام الشاقعي-المدينة-الوفاء

    مقالات

    الأعلى قراءة

    آخر موضوعات