صوت الصعيد

السبت، 13 يوليو 2024 08:46 ص
صوت الصعيد
جرأة .. موضوعية.. التزام
  • موتورولا
  • صنع في مصر
رئيس مجلس الإدارةمحمد رفيعرئيس التحريرمحمد عبد اللاه

أهم الأخبار

    تحقيقات

    ننشر تفاصيل اجتماع محافظ المنيا ووزير التربية و التعليم  مع مديرى الإدارات التعليمية

    جانب من الاجتماع
    جانب من الاجتماع

     محافظ المنيا : طفرة هائلة فى التعليم وانشاء ٢١٣ مدرسة فى قرى المبادرة الرئاسية (حياة كريمة )بالمنيا

    * المنيا لديها ٥٧ مدرسة للتعليم الفنى ونأمل بالمزيد

    - الدكتور رضا حجازى:

    السياسة العامة للحكومة المصرية قائمة على التكامل بين الوزارات بعضها البعض

    * تنمية قيم المواطنة والولاء والانتماء أحد أهم أهداف وزارة التربية والتعليم

    * الدولة المصرية حريصة على تطوير منظومة التعليم في ظل القيادة الرشيدة لرئيس الجمهورية لخلق جيل جديد قادر على تحقيق جوانب التنمية الشاملة

    عقد اللواء أسامة القاضى،  محافظ المنيا ، و الدكتور رضا حجازى،  وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، خلال زيارته للمحافظة ، اجتماعًا مع مديرى الإدارات التعليمية؛ لاستعراض الإجراءات والقرارات المنظمة للعملية التعليمية، ومتابعة انتظام الفصل الدراسى الثانى .

    وفي مستهل اللقاء، ، رحب محافظ المنيا،  بالدكتور رضا حجازى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، مشيدًا بجهوده فى تطوير العملية التعليمية، مؤكدا حرص الدولة المصرية على تطوير منظومة التعليم في ظل القيادة الرشيدة للرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية ، لخلق جيل جديد قادر على تحقيق جوانب التنمية الشاملة والتصدي للتحديات التي تواجه الوطن.

    واضاف المحافظ أن المنيا تستهدف إنشاء مدارس جديدة، فلديها عدد (١٨٤٧) مبنى مدرسى، و(٣٢٧٤) مدرسة، و(٢٩٤٨٤) فصل مدرسى، مشيرًا إلى أنه فى ظل مبادرة السيد رئيس الجمهورية حياة كريمة تم بناء وتجديد عدد (٢١٣) مدرسة.

    وتابع المحافظ أنه فى ظل الاهتمام بالتعليم الفنى باعتباره أحد سبل التنمية الشاملة وتحقيق رؤية مصر المستدامة ٢٠٣٠ ، هناك (٥٧) مدرسة تعليم فني، و(٤) مدارس تكنولوجيا تطبيقية، ويجرى زيادة عددها إلى ( ٩) مدارس، وتحويل عدد من المدارس الفنية الصناعية إلى مدارس تكنولوجيا تطبيقية.

    ومن جانبه، أعرب الوزير عن سعادته بتواجده في محافظة المنيا، مؤكدًا حرصه على حضور هذه اللقاءات التي تعزز ضمان تحقيق أهداف العملية التعليمية على مستوى الجمهورية.

    وقال الوزير إن السياسة العامة للحكومة المصرية قائمة على التكامل بين الوزارات بعضها البعض، مؤكدًا على أهمية تكامل وزارة التربية والتعليم مع وزارات الشباب والرياضة، والثقافة، والأوقاف والكنيسة، والتضامن، لكي تكون هناك حزمة من الأنشطة المتكاملة ينتج لها مردود ناجح وقوي لتنمية الوعي والولاء والانتماء والمواطنة لدى أبنائنا الطلاب.

    وأشار الوزير إلى أنه في هذا الصدد، تم إضافة مادة القيم واحترام الآخر في المرحلة الابتدائية، مؤكدًا أيضا على أهمية ممارسة أبنائنا الطلاب للأنشطة من خلال اليوم الرياضي والثقافي والفني،وإقامةالأنشطةوالمسابقات الرياضية والثقافية بالتعاون مع وزارتي الشباب والرياضة والثقافة، فضلًا عن التأكيد على توعية الطلاب بالمشروعات القومية للدولة المصرية.

    وأكد الوزير أيضا على ضرورة الاهتمام بمعالجة صعوبات القراءة والكتابة عند الطلاب وخاصة فى مراحل التعليم الأولى قبل الصف الثالث الابتدائي حتى لا يؤثر على مستواه الدراسي وتقبله للتعليم، موضحًا أن صعوبة القراءة والكتابة هى أم الصعوبات التى تواجه المعلمين والقائمين على العملية التعليمية.

    وأوضح الوزير أن الوزارة تسعى لتوفير منظومة تعليمية متميزة؛ قائمة على ضمان الجودة، والتى من شأنها تحقيق أهداف التنمية المستدامة، مشيرًا إلى أن الوزارة قامت بتوفير جميع مصادر التعلم التى تساعد أبناءنا الطلاب في تحقيق كفاءة عملية التعليم والتعلم، وتخفيف الأعباء عن كاهل الأسرة المصرية، حيث أطلقت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى على موقعها الإلكترونى المحتوى التعليمي للفصل الدراسي الثاني، الذي يتضمن المواد التعليمية والتدريبية، في جميع المواد الدراسية المقررة للصفوف من الرابع الابتدائى حتى الثالث الثانوى؛ لتقديم المواد الدراسية بأسلوب سهل مبسط والتدريب عليها.

    وفي هذا الإطار، وجه الوزير باطلاع موجهي المواد على هذه المواد التعليمية والتدريبية وإرسال تعليقاتهم ومقترحاتهم إلى الوزارة لكى يتم أخذها فى الاعتبار أثناء تطويرها وتحديثها.

    واستعرض الدكتور رضا حجازي الإجراءات التي اتخذتها الوزارة لتطوير وضبط العملية التعليمية، حيث شدد على مواصلة تفعيل الغياب الإلكتروني، وحصر الغياب يوميًا بالمراحل التعليمية المختلفة، وخاصة المرحلة الإعدادية والثانوية، موجها بتفعيل محاضرات مجانية للطلاب للاستفادة والمساعدة على التحصيل.

    كما وجه الوزير بمواصلة تنفيذ مجموعات الدعم المدرسي في المحافظة، من خلال اختيار أفضل المعلمين الأكفاء المتميزين بكل إدارة تعليمية، واختيار أفضل المدارس بكل إدارة تعليمية تضم مدرجًا أو مسرحًا كقاعة تتناسب مع تلقي الطلاب للمجموعات.

    واستعرض الوزير آليات تنفيذ فترات المشاهدة لقنوات مدرستنا، والتى يتم شرح الدروس فيها من خلال أشهر المعلمين، وبث هذه الدروس فى المدارس، موجهًا بضرورة تعريف الطلاب بمواعيد فترات البث والمشاهدة والإعلان عنها في كل مدرسة .

    وأشار الوزير إلى اهتمام السيد رئيس الجمهورية بمبادرة "١٠٠٠ مدير مدرسة" وانتقاء شباب المعلمين وفق معايير محددة؛ ليصبحوا مديرى المدارس، موجهًا بالاهتمام بهم فى محافظاتهم، ودعمهم وتذليل أي صعوبات قد تواجههم لكي يقوموا بأداء مهامهم على أكمل وجه وإحداث التطوير، مشيرا إلى انتقاء الدفعة الثانية من "مبادرة ١٠٠٠ مدير مدرسة" وفق معايير محددة.

    كما تطرق الوزير للحديث حول مسابقة “٣٠ ألف معلم” مشيرًا إلى أن الإعلان عن المسابقة يتم حسب احتياج وسد العجز بكل مديرية، ووفق التخصصات المطلوبة، مضيفًا أنه تم تعيين ٥٤ معلمًا فى ضوء نسبة (٥%) من ذوى الهمم.

    وفي إطار آخر، أشاد الوزير بانتظام سير امتحانات الفصل الدراسي الأول للشهادة الإعدادية بالمحافظة وتأمين سير الامتحانات، موجهًا الشكر والتقدير للقائمين على الامتحانات بالمحافظة، كما أشاد الوزير بدور المحافظة فى اجراءات الامتحانات.

    وتابع الوزير موجها قيادات التعليم بالمحافظة بأهمية تعزيز التعاون مع منظمات المجتمع المدنى والجمعيات الأهلية في التعامل مع ظاهرة الأمية، مشيرًا إلى أن الشخص الأمى لديه خبرات حياتية تؤهله لتعلم القراءة والكتابة بسهولة من خلال المدخل التنموى والتأهيل فى محو الأمية، موضحًا أن قضية الأمية تتمثل فى الإحجام والارتداد عن تعلم القراءة والكتابة.

    وشدد الوزير على دور المتابعة في الحفاظ على حسن سير العملية التعليمية، موضحًا أنه تم تكليف ٤٥ متابعًا بمتابعة ١٥٠ مدرسة من مدارس المحافظة وقياس نسب الأداء التدريسي بها.

    وفى ختام الاجتماع، أهدى محافظ المنيا للدكتور رضا حجازى درع المحافظة، كما كرم الوزير والمحافظ الطالبة نورهان حمادة الحاصلة على المركز الأول فى مسابقة القرآن الكريم، والطالبة نجلاء محمود حاصلة على المركز الثاني فى المسابقة، والطالبة ريم عماد لحصولها على الطالبة المثالية على مستوى الجمهورية.

    حضر الاجتماع، الدكتور محمد أبو زيد نائب المحافظ، واللواء أ.ح ياسر عبد العزيز سكرتير عام المحافظة، والدكتور عيد عبد الواحد على درويش رئيس الجهاز التنفيذي للهيئة العامة لمحو الأمية وتعليم الكبار ، و خالد عبد الحكم رئيس الإدارة المركزية لشئون المديريات، وحمدى مصطفى مدير مديرية التربية والتعليم بالمحافظة.

     

    أسامة القاضي-محافظ المنيا-حياة كريمة

    تحقيقات

    الأعلى قراءة

    آخر موضوعات